Casino Mostbet, Türk kumarbazların tüm eğlence dünyasını - spor bahisleri, kartlar, rulet, slot makineleri, bonus sistemine katılım - keşfetmelerini sağlar.

عودة برشلونة لسكة الانتصارات وانتفاضة نجم ريال مدريد.. أبرز حقائق جولة الليجا

30 يناير 2024 - 9:54 م

[ad_1]

 

فوز برشلونة على نظيرة أتلتيكو مدريد

عاد فريق برشلونة لسكة الانتصارات بعد تعادلين متتاليين، ليعود ويهزم أتلتيكو مدريد (1-0) في قمة الجولة الـ30 من الدوري الاسباني.

بينما احرز ريال مدريد انتصاره الثاني على التوالي، على حساب سيلتا فيجو بهدفين دون رد، ليستمر الفارق بين برلشونة وريال مدريد في الصدارة 11 نقطة، ويواصل فريق برشلونة اقترابه من تحقيق اللقب، فيما تكبد أتلتيكو مدريد أول هزيمة بعد 6 انتصارات متتالية.

وفيما يلي، نستعرض أبرز 10 حقائق شهدتها الجولة:

14 نقطة

بعد تعادلين متتاليين سلبيين في الليجا من الجولة الماضية، أمام كل من فريق جيرونا وفريق خيتافي، جاءا ذالك بعد الهزيمة نصف نهائي كأس الملك على يد ريال مدريد 0-4، عاد برشلونة مجددآ ليهز الشباك أمام منافس قوي بحجم أتلتيكو مدريد، ليعزز رصيدة وصدارته للترتيب ويصبح على بعد 14 نقطة فقط من تحقيق لقب الليجا.

معاناة أتلتيكو مدريد

تعرض أتلتيكو مدريد للهزيمة (1-0) امام برشلونة في الكامب نو، لينهي سلسلة الانتصارات التي استمرت 13 جولة دون خسارة في الليجا، منها 6 انتصارات متتالية.

وبهذه الخسارة، يواصل الروخي بلانكوس فشلهم في الفوز على ملعب كامب نو بالليجا، منذ 5 فبراير/شباط 2006، كما لم يحققوا الفوز طوال 23 مباراة بمعقل الفريق الكتالوني برشلونة.

تألق أسينسيو

أحرز اللاعب ماركو أسينسيو هدفا وصنع آخر في مباراة فريقه ريال مدريد 2-0 امام سيلتا فيجو من خلالها فاز ريال مدريد، ليؤكد جودته التهديفية بتسجيله 5 أهداف في آخر 8 جولات لعبها كأساسي في الليجا، و3 أهداف في آخر 4 جولات، حيث سجل أيضا في مرمى قادش وبلد الوليد.

الوجه الآخر لإشبيلية

في المقابل لم يخسر فريق إشبيلية حتى الآن أي مباراة، تحت قيادة المدرب الجديد خوسيه لويس مينديليبار، الذي أعاد للفريق معنوياتة وتوازنه محليا وأوروبيا.

في حين لم يسقط الفريق الأندلسي إشبيلية مع مينديليبار سواء في الدوري الأوروبي: بتعادل في أولد ترافورد أمام مانشستر يونايتد وانتصار ضخم في سانشيز بيثخوان، وكذلك في الليجا الدوري الإسباني، كما حقق 3 انتصارات آخرها 2-1 الأحد أمام فياريال، إضافة لتعادل آخر.

وبفضل مدربة الجديد مينديليبار، يبتعد فريق إشبيلية حاليا بـ8 نقاط عن منطقة الهبوط.

إنهاء سلسلة الهزائم

بعد 6 هزائم متتالية، أمام كل من بلد الوليد وريال مدريد وسيلتا فيجو وجيرونا وأتلتيك بيلباو وريال بيتيس، نجح إسبانيول الجمعة الماضي في تحقيق التعادل السلبي أمام قادش.

ولا يزال الفريق الكتالوني يحتل المركز قبل الأخير في جدول ترتيب الليجا، بفارق نقطتين عن النجاة، ولم يفز منذ 25 فبراير/شباط الماضي (2-1 أمام مايوركا).

[ad_2]

Mostbet Pakistan آپ کو لامتناہی تفریح، دلچسپ گیمز اور دنیا میں کہیں سے بھی اپنی قسمت آزمانے کے مواقع کے لیے ایک ورچوئل گیٹ وے پیش کرتا ہے۔